الرئيسية / تحليل / تحليل بالأرقام..تقييم شامل لتجربة ميدو مع وادي دجلة

تحليل بالأرقام..تقييم شامل لتجربة ميدو مع وادي دجلة

أعلن نادي وادي دجلة في السابع من نوفمبر 2016 تولى أحمد حسام ميدو – 33 عامًا حينها – القيادة الفنية للفريق، خاض ميدو مع الفريق 42 مباراة في الدوري العام وكأس مصر فاز في 10 مباريات بنسبة 24 % وتعادل في 14 مباراة وتعرض للهزيمة في 18 مباراة.
سجل لاعبوه 44 هدفًا واستقبلوا 55 هدفًا في شباكهم، بعد الهزيمة أمام الإتحاد برباعية أعلن أحمد حسام ميدو استقالته من القيادة الفنية للفريق.
في هذا التحليل الفني نلقي الضوء على وادي دجلة أثناء القيادة الفنية لميدو وأسباب سوء النتائج والإستراتيجيات التي اتبعها ميدو والصفقات التي دعم بها الفريق.

نتائج ميدو

فترة البقاء المباريات فوز نسبة الفوز اللاعبين المستخدمين
الزمالك – الولاية الأولى 188 يوم 31 16 52% 34
الإسماعيلي 158يوم 9 5 56% 24
الزمالك – الولاية الثانية 37 يوم 7 4 57% 22
وادي دجلة 396 يوم 42 10 24% 48

تولى ميدو القيادة الفنية للزمالك يناير 2014 بعدها تولى القيادة الفنية للإسماعيلي في الموسم التالي ثم تولى منصب مدير قطاع الناشئين في النادي ثم مستشار فني في ليرس ثم دجلة ثم المدير الفني لدجلة.
المثير أن ميدو لم يحقق الفوز في أكثر من ثلاثة مباريات متتالية طوال سجله التدريبي سواء مع الزمالك في الولاية الاولى أو الثانية أو مع الإسماعيلي إلا في مناسبة واحدة في يناير 2016 مع الزمالك عندما حقق الفوز على الداخلية وإنبي والشرطة والمصري.

ماذا حدث بين الموسم الأول لميدو مع دجلة والموسم الثاني؟

الراحلين
م اللاعب السن المركز الحالة الفريق المقابل
1 ستانلي اوهاتشي 27 مهاجم انتقال القادسية السعودي 24 مليون جنيه
2 محمود علاء 26 مدافع انتقال الزمالك 12 مليون جنيه
3 محمد جمال 20 ظهير أيسر إنتقال حر سيراميكا كليوباترا 0
4 علاء علي 29 جناح أيسر إنتقال حر المصري 0
5 دافيد أفوي 28 لاعب وسط إنتقال حر الجيش 0
6 إبراهيما نداي 19 جناح أيسر إعارة ارجوتليس اليوناني
7 عرفة السيد 28 مهاجم إنتقال انبي 2.5 مليون جنيه
8 كريم ممدوح 24 جناح أيمن إعارة المقاصة
9 عبد الرحمن رمضان 24 مهاجم إنتقال حر الإنتاج الحربي
10 أحمد حسن 21 جناح أيسر إنتقال حر الداخلية
11 عصام الحضري 44 حارس مرمي إنتقال حر التعاون
12 رونالد كامبامبا 23 جناح أيمن انتقال حر Free Agent 0
13 إسلام بطران 22 لاعب وسط إنتقال حر Free Agent 0
14 يوسف حسن 19 جناح أيسر نهاية إعارة الزمالك تحت 23 0
15 يوسف اوباما 22 جناح أيمن نهاية إعارة الزمالك 0
16 عمر مرموش 18 جناح أيسر إنتقال فولفسبورج 7.2 مليون جنيه
متوسط الأعمار 25 الإجمالي 46 مليون جنية
القادمين
م اللاعب السن المركز الحالة الفريق المقابل
1 أحمد رؤوف 34 مهاجم إنتقال سموحة مليون جنية
2 محمد عبد المنصف 40 حارس مرمي إنتقال حر إنبي 0
3 أسامة عزب 30 ظهير أيمن إنتقال حر المصري 0
4 أحمد الشناوي 26 لاعب وسط إنتقال حر بتروجيت
5 عمرو طارق 25 ظهير أيسر إنتقال حر إنبي
6 كريم بدير 23 وسط مهاجم إنتقال المنصورة 500 ألف جنية
7 مارك ماكوسو 25 مهاجم إنتقال حر موتيما الكونجولي
8 أحمد سمير 22 لاعب وسط إنتقال حر الزمالك 0
9 محمد حسن 23 لاعب وسط إعارة بلدية المحلة
10 اسوف واتارا 28 مهاجم إنتقال حر Free Agent 0
11 عبد الرحمن يوسف 20 ظهير أيسر دجلة تحت 23
12 حسين ياسر 34 وسط مهاجم إنتقال حر Free Agent 0
متوسط الأعمار 27.5 الإجمالي 1.5 مليون جنية

استغنى وادي دجلة عن 16 لاعب معدل أعمارهم 25 سنة مقابل 46 مليون جنية، أبرز الإنتقالات كان إنتقال ستانلي إلى القادسية السعودي مقابل 20 مليون جنية وإنتقال محمود علاء إلى الزمالك مقابل 11 مليون جنية وإنتقال عمر مرموش إلى فولفسبورج مقابل 7.2 مليون جنية.
بينما استقدم دجلة 12 لاعب أبرزهم أحمد رؤوف مقابل مليون جنيه وكريم بدير لاعب وسط المنصورة مقابل نصف مليون جنيه، المثير هو أن دجلة أنعش خزائنه ب 33.5 مليون جنية وأنفق فقط مليون ونصف على استقدامات الموسم الجديد!

اختيارات ميدو

تحليل لتشكيل وادي دجلة خلال الموسم

الأحمر = خسارة , الأصفر = تعادل ، الأخضر = فوز / ب. = نزل كبديل

الرقم اللاعب السن وافد جديد؟ المشاركات المصري إنبي طنطا سموحة النصر بتروجيت الزمالك الجيش ك.الشيخ المقاصة الرجاء الإسماعيلي الاتحاد
3.5.2 3.5.2 3.5.2 3.5.2 4.4.2 4.4.2 4.5.1 4.2.3.1 4.2.3.1 4.3.2.1 4.2.3.1 4.2.3.1 4.2.3.1
27 سنة 27.3 سنة 28 سنة 27.3 سنة 27.2 سنة 28.1 سنة 27.5 سنة 26.2 سنة 27.6 سنة 25.3 سنة 27.7 سنة 27.5 سنة 27.1 سنة
1 محمد عبد المنصف 40 جديد 13 حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي حارس مرمي
3 عمرو طارق 25 جديد 7 مدافع مدافع مدافع وسط أيسر مدافع مدافع مدافع
7 أسامة العزب 31 جديد 11 مدافع وسط أيمن مدافع وسط أيمن ظهير أيمن ظهير أيمن ظهير أيمن ظهير أيمن ظهير أيمن ب.ظهير أيمن وسط
12 أحمد الشناوي 26 جديد 9 مدافع مدافع مدافع وسط وسط ب.وسط وسط وسط وسط
44 محمود مرعي 19 10 مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع
23 محمد أنور 27 2 مدافع مدافع
4 أحمد العش 25 8 ب.مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع مدافع
6 محمد حسن 24 جديد 7 وسط وسط وسط وسط وسط وسط وسط
15 رودي مانجا 21 1 وسط
5 بسام وليد 19 2 وسط أيمن ب.وسط أيمن
27 أحمد سمير 23 جديد 3 وسط أيسر وسط ب.وسط أيسر
19 حسام عرفات 27 11 وسط ب.مهاجم وسط أيمن ب.وسط أيمن ب.وسط ظهير أيمن ظهير أيمن وسط مهاجم جناح أيسر ظهير أيمن ظهير أيمن
26 محمد عبد العاطي 22 5 وسط وسط وسط ب.وسط وسط مهاجم
14 محمد هلال 21 11 وسط وسط ب.وسط وسط أيسر وسط جناح أيمن جناح أيمن وسط وسط مهاجم وسط وسط
8 كريم بدير 24 جديد 8 وسط وسط وسط وسط وسط وسط وسط ب.وسط
10 حسين ياسر 35 جديد 10 ب.وسط ب.وسط وسط أيمن وسط أيسر ب.وسط وسط مهاجم جناح أيسر ب.وسط مهاجم وسط مهاجم ب.وسط مهاجم
17 أحمد رؤوف 35 جديد 11 مهاجم ب.مهاجم مهاجم ب.مهاجم ب.مهاجم مهاجم مهاجم ب.مهاجم ب.مهاجم مهاجم مهاجم
20 اسوفا واتارا 29 جديد 12 مهاجم مهاجم مهاجم مهاجم مهاجم وسط أيمن وسط جناح أيسر وسط مهاجم وسط مهاجم جناح أيمن جناح أيمن
13 السيد سالم 30 12 ب.وسط أيسر وسط أيسر وسط أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر ظهير أيسر
11 محمد شريف 21 11 ب.مهاجم مهاجم ب.مهاجم مهاجم وسط مهاجم مهاجم وسط مهاجم جناح أيمن جناح أيسر جناح أيسر
25 ماكوسو 25 جديد 9 ب.وسط ب.مهاجم مهاجم مهاجم ب.مهاجم ب.مهاجم مهاجم ب.مهاجم ب.مهاجم
97 محمد هشام 20 3 ب.مهاجم مهاجم ب.مهاجم

ميدو أشرك 22 لاعب من أصل 25 لاعب مقيد في المباريات بمعدل أعمار 25.8 سنة للفريق.
محمد عبد المنصف هو الأكثر مشاركة (13) من أصل 13، يليه اوسيف واتارا المهاجم / الجناح والسيد سالم الظهير الأيسر برصيد 12 مشاركة.
الأقل مشاركة هو لاعب الوسط الكونجولي روديمانجا حيث شارك في مباراة واحدة فقط.

بدأ ميدو مبارياته بتكتيك 3-5-2 وهو إستكمال لتكتيكه في الموسم الماضي وحقق بهذه الخطة فوزًا وحيدًا، ولكن غير ميدو تكتيكه بعد مباراته الرابعة إلى 4-4-2 ثم إلى 4-2-3-1 وحقق أيضًا فوزًا وحيدًا على كفر الشيخ في بطولة الكأس بتكتيك 4-2-3-1.

خلال بداية هذا الموسم ومع نهاية الموسم الماضي نالت سهام النقد أحمد حسام ميدو ورد أنه يبني فريق جديد مشكلًا بين الخبرة والشباب، وهو بالفعل ما حدث ولكن غلب عليه الخبرة وليس الشباب.
ميدو قام بتصعيد العديد من الشباب للعب في الفريق الأول لدجلة بداية من محمود مرعي مدافع الفريق صاحب ال 19 عامًا، شارك في 10مباريات مع الفريق من أصل 13 وحل محل محمود علاء المنتقل للزمالك.

محمد هلال صاحب ال 22 عامًا أيضًا من العناصر التي أضافها ميدو للفريق، شارك هلال مع الفريق في 11 مباراة كان أغلبها في مركز لاعب الوسط المهاجم وشارك في مبارتين في مركز الجناح.
محمد شريف لاعب الجناح صاحب ال 21 عامًا أيضًا كان له نصيب المشاركة في 11 مباراة من أصل 13 كان أغلبها في مركز الجناح الأيسر.

على الرغم من إشراك 3 لاعبين شباب ذو مستوى متميز مع الفريق فلماذا انخفض أداء الفريق؟

انخفض بسبب استقدام العديد من اللاعبين ذو طموح منخفض وتخطت أعمارهم ال 33 عامًا مثل محمد عبد المنصف 40 عامًا وحسين ياسر 35 عامًا وأحمد رؤوف 33 عامًا والثلاثي شارك في 11 مباراة على الأقل من أصل 13 لقاء ولم يسجل أحمد رؤوف أي هدف مع دجلة وسجل حسين ياسر هدفًا وحيدًا أمام الرجاء.
ميدو ذكر في تصريحاته أنه يبني فريق، هذا الثلاثي لا يتأثر نفسيًا بالهزيمة لكن ماذا عن اللاعبين الطموحين ذو العمر المنخفض أو المتوسط؟ بالطبع الهزيمة تليها هزيمة تحبط من الحالة المعنوية للفريق ويصبح الفريق معتادًا على الهزيمة.

ما هي المشاكل التكتيكية للفريق؟

حراسة المرمى
محمد عبد المنصف هو حارس جيد ولكن كما ذكرت يفتقد الطموح بل لا يجد أي منافس له بدليل مشاركته في كل المباريات مما لا يحثه على تطوير مستواه أو يشعر بأي قلق من الجلوس احتياطيًا، الحارس المخضرم استقبلت شباكه 24 هدفًا في 12 مباراة أي بمعدل هدفين في المباراة الواحدة وهو أكثر حارس استقبل أهداف في بطولة الدوري.

خط دفاع الفريق
يعتبر دجلة الفريق الأضعف دفاعًا في البطولة حيث تلقت شباكه 24 هدفًا فكيف تدخل ميدو خلال هذا الموسم لعلاج هذه الثغرة؟
ميدو لعب بثلاثي في الخلف في مباريات المصري وانبي وطنطا وسموحة وتلقى 3 هزائم في تلك المباريات، خلال العملية الدفاعية كان ينضم الثلاثي إلى العمق ويعود لاعب الوسط الأيسر والأيمن ليكون هناك خماسي دفاعي لدجلة.
خلال هذه المباريات لم يشارك ثلاثي ثابت لكي يتم الإنسجام بينهم، فمثلاً في مباراة المصري شارك عمرو طارق وأحمد الشناوي وأسامة العزب وبالمناسبة الثلاثي في الأصل ليس هذا مركزهم الرئيسي!
ويضم الظهيرين أحمد سمير وباسم وليد للدفاع، باسم وليد شارك في لقائين فقط مع دجلة أمام المصري والنصر، الهدف الذي تلقاه الفريق كان من ركلة جزاء.

1 محمد عبد المنصف 90
3 عمرو طارق 90
98 بسام وليد 52
19 حسام عرفات 90
7 أسامة العزب 90
12 أحمد الشناوي 90
26 محمد عبد العاطي 90
8 كريم بدير 90
27 أحمد سمير 68
17 أحمد رؤوف 90
20 اسوف وتارا 72

مباراة إنبي شارك فيها محمد أنور بدلا من أسامة العزب في هذا المركز وشارك أنور في مباراة سموحة وكانت هذه المشاركة هي الأخيرة له مع دجلة خلال ولاية ميدو، محمد أنور لاعب أسوان السابق يتميز فقط بطول القامة وكان من ضمن القائمة القصيرة الخاصة بالنادي الأهلي خلال الإنتقالات الصيفية.
أسامة العزب والسيد سالم كانا ينضما إلى ثلاثي الدفاع وهي أول مشاركة للخماسي سويًا في الموسم.

1 محمد عبد المنصف 90
3 عمرو طارق 90
23 محمد أنور 90
7 أسامة العزب 90
13 السيد سالم 90
12 أحمد الشناوي 90
26 محمد عبد العاطي 69
8 كريم بدير 90
14 محمد هلال 90
11 محمد شريف 63
20 اسوف وتارا 86

مباراة طنطا شارك فيها الثلاثي ذاته الذي بدأ الدوري بالإضافة إلى السيد سالم في اليسار وحسام عرفات في اليمين وتلقى الفريق الهزيمة الثانية له في الموسم وهي أيضًا المرة الأولى التي يلعب فيها الخماسي سويًا.

1 محمد عبد المنصف 90
3 عمرو طارق 90
19 حسام عرفات 45
7 أسامة العزب 90
13 السيد سالم 90
8 كريم بدير 90
12 أحمد الشناوي 90
14 محمد هلال 90
27 أحمد سمير 45
17 أحمد رؤوف 77
20 اسوف واتارا 90

تلقى دجلة 3 أهداف في شباكه كلها من الناحية اليمنى لطنطا وعرضيات للعمق.

بعد كارثة الجبهة اليمنى لدجلة غيّر ميدو العديد من الأسماء في الدفاع في مباراة سموحة، أشرك ميدو أحمد العش في العمق الدفاعي ومحمود مرعي ومحمد أنور وفي اليمين أسامة العزب وفي اليسار عمرو طارق، وتلقى الفريق الهزيمة وتعتبر أيضًا المرة الأولى التي يلعب فيها هذا الخماسي سويًا!

1 محمد عبد المنصف 90
4 أحمد العش 90
23 محمد أنور 42
44 محمود مرعي 90
3 عمرو طارق 90
7 أسامة العزب 90
12 أحمد الشناوي 90
6 محمد حسن 89
20 اسوف واتارا 90
15 رودي مانجا 69
25 ماكوسو 90

الهدف أيضًا جاء من كرة عرضية ولكن هذه المرة من اليسار وسط مشكلة في التغطية العكسية من واتارا.

تسرع ميدو جزئيًاً في تغيير تكتيك الفريق، على الرغم من لعب 4 مباريات بثلاثي في الخلف ولكن لم يتم تثبيت التشكيل للحكم بشكل واضح على نجاح الخطة وغيّر ميدو الخط الخلفي إلى 4 لاعبين في الخط الخلفي.
بدأ ميدو مباراة النصر برباعي خلفي و هم محمود مرعي وعمرو طارق في العمق الدفاعي وفي اليمين أسامة العزب وفي اليسار السيد سالم ،وهو الرباعي الذي شارك معه في أغلب مباريات الفريق بعد ذلك.

1 محمد عبد المنصف 90
3 عمرو طارق 90
44 محمود مرعي 90
7 أسامة العزب 90
13 السيد سالم 90
12 أحمد الشناوي 90
14 محمد هلال 90
6 محمد حسن 90
10 حسين ياسر 71
20 اسوف واتارا 58
25 ماكوسو 80

محمود مرعي استمر في هذا المركز حتى بعد رحيل ميدو وعمرو طارق استمر لثلاثة مباريات فقط وبعد أخطاء مباراة الزمالك حل محله أحمد العش.
بينما مركز الظهير الأيمن شارك فيه أسامة العزب حتى رحيل ميدو مع وجود حسام عرفات في مبارتين، بينما مركز الظهير الأيسر كان من نصيب السيد سالم في كل المباريات.
أي نستطيع أن نقول أن ميدو عالج نقطة الضعف التي ذكرناها بعدم الصبر على اللاعبين في المركز وهو ما تغلب عليه بثبات التشكيل الدفاعي منذ مباراة النصر على الرغم من الهدفين الذين تلقاهما الفريق في مباراة بتروجيت وكلاهما من كرات عرضية وأخطاء في التغطية العكسية بالناحية اليمنى لدجلة والتسجيل في مرمى عبد المنصف.

أما في مباراة الزمالك فتكرر أيضًا خطأ التغطية العكسية من لاعب الوسط محمد حسن رقم 6 في الركلة الركنية وسجل محمود علاء هدفه في مرمي دجلة.

أما في مباراة الجيش كان الحال أفضل وهي المباراة الوحيدة التي لم يستقبل فيها دجلة أي اهداف خلال هذا الموسم وهي بداية تواجد أحمد العش في العمق بجوار محمود مرعي.
بعد ذلك في مباريات المقاصة والرجاء والإسماعيلي والإتحاد تلقت شباك الفريق 12 هدف بمعدل 3 أهداف في المباراة! على الرغم من ثبات الرباعي الخلفي في كل هذه المباريات عدا مباراة الإتحاد التي رجع فيها حسام عرفات لمركز الظهير الأيمن ودخل أسامة العزب في العمق كلاعب وسط.
مباراة المقاصة على سبيل المثال استقبلت شباك الفريق 3 أهداف منهم هدفين ركلتي جزاء والثالث كان أيضًا عن طريق ثغرة السيد سالم الظهير الأيسر! وهنا كان يجب على ميدو أن يتدارك مشكلة الظهير الأيسر .
مباراة الرجاء أيضًا كان هدف الرجاء الثاني من كرة عرضية من ناحية السيد سالم وخطأ في التغطية العكسية من الجناح الأيمن محمد شريف وثنائي الوسط الشناوي ومحمد حسن.

مباراة الإسماعيلي أيضًا أبرزت بشدة ثغرة الجبهة اليسرى لدجلة خلف السيد سالم خاصة في الهدف الثاني للإسماعيلي الذي كان بدايته من الناحية اليمنى للإسماعيلي.

كملخص للمشاكل الدفاعية، في البداية كانت المشكلة في غياب الإنسجام وثبات التشكيل دفاعيًا للحكم على عناصر دجلة، بعدها قام ميدو بتثبيت العناصر في أكثر من 4-5 مباريات ليتضح بشدة وجود مشكلة في الظهير الأيسر وفي التغطية العكسية وهنا سؤال موجه لميدو ولإدارة وادي دجلة عن عدم توفير بديل لمركز الظهير الايسر وعدم إشراك ميدو لعبد الرحمن يوسف الذي يلعب في صفوف ناشئين دجلة، التفسير الوحيد هو قناعة ميدو باللعب بثلاثي دفاعي طوال الموسم وإحتياج لاعب وسط أيسر فقط.

خط وسط الفريق

خط وسط وادي دجلة هو ثاني أسباب مشاكله هذا الموسم خاصة الإرتكاز الدفاعي، فهو المركز الذي لم يستقر ميدو على عناصره طوال 13 مباراة على الرغم من إنتدابه، بداية الموسم شهدت اللعب بخماسي ثم بعد مباراة سموحة كان وسط الملعب ثنائي ارتكاز أمامهم ثلاثي هجومي، الثلاثي الهجومي كان نقطة ايجابية لميدو سنتحدث عنها لاحقًا لكن ثنائي الإرتكاز يدور حولهم سهام النقد.

المباراة ثنائي الوسط البديل
النصر أحمد الشناوي ومحمد حسن
بتروجيت محمد حسن وكريم بدير أحمد الشناوي
الزمالك محمد حسن وكريم بدير
الجيش محمد حسن وكريم بدير
كفر الشيخ أحمد الشناوي وكريم بدير
المقاصة محمد حسن ومحمد عبد العاطي كريم بدير
الرجاء أحمد الشناوي ومحمد حسن
الإسماعيلي أحمد الشناوي ومحمد هلال محمد عبد العاطي
الإتحاد أسامة العزب ومحمد هلال

بالإضافة إلى الإحتفاظ الزائد بالكرة مما يؤدي إلى قطعها وتشكيل هجمات مرتدة على الفريق وبالطبع ميدو مسئول عن ذلك خلال تدريبات الفريق ولكن المثير للتساؤل هو تكرر المشاكل مع تغير الأسماء مما يشير إلى وجود عدم توفيق لميدو بالإضافة إلى مسئوليته الضمنية المباشرة خلال التدريبات.

ونرى هذا في الهدف الأول للرجاء

و الهدف الأول للإسماعيلي

هجوم الفريق

هو أقوى خطوط وادي دجلة خاصة وهو ما طوره ميدو في الفريق بشكل ملحوظ على الرغم من الهزائم المستمرة.
الموسم الماضي سجل دجلة 35 هدف في 34 مباراة أي بمعدل هدف كل مباراة، هذا الموسم خاض الفريق مع ميدو 12 مباراة في الدوري سجل فيها 13 هدف وهو نفس المعدل على الرغم من رحيل ستانلي وعرفة السيد مهاجما الفريق.
محمد شريف 21 سنة الجناح الأيسر لدجلة سجل هدف وصنع 3 أهداف أي أنه ساهم في 4 أهداف من أصل 13 وسجل هدف رائع للفريق في مرمى المصري في كأس مصر.

اوسف أو يوسف واتارا مهاجم الفريق الذي انتدبه ميدو بدون مقابل شارك في 12 مباراة وسجل 5 أهداف وصنع هدف وهو معدل جيد جدًا لصفقة جديدة في الفريق ومن المتوقع أن يستثمر فيه دجلة بشكل جيد في إنتقالات يناير أو في الإنتقالات الصيفية.
كان يؤخذ على ميدو وجود رؤوف وحسين ياسر في الشكل الهجومي للفريق ولكنه تدارك الأمر بوجودهم ومشاركتهم كلاعبين إحتياطيين في أغلب مباريات الفريق.

الخلاصة

أحمد حسام ميدو يمتلك الرؤية الفنية اللازمة، ولكن خلال هذا الموسم ارتكب العديد من الأخطاء الفنية في إدارة الفريق خاصة في خط الدفاع وخط الوسط ولكن استطاع تطوير شكل الفريق الهجومي، بالإضافة إلى استطاعته إستثمار العديد من اللاعبين في الموسم الماضي بإنعاش خزائن النادي ب 46 مليون جنية مصري، على مستوى الصفقات الهجومية هذا الموسم كان متوسط بالرغم من إنتداب اوتارا لكن وجود حسين ياسر ورؤوف أضعف الشكل الهجومي للفريق نسبياً.

بشكل عام تجربة ميدو مع دجلة تستحق الإحترام والتقدير على الرغم من إستقالته والفريق في المركز قبل الأخير، لكن الفريق ستتحسن نتائجه مع طارق العشري بسبب وجود بعض الخامات الجيدة وإضافة بعض الصفقات الجديدة في يناير على الفريق الذي كونه ميدو، وفي النهاية يبقى عدم التوفيق في بعض القرارات والإصرار على بعض اللاعبين هو السبب الرئيسي في عدم توفيق ميدو مع دجلة.

Related Post

عن أحمد يماني

تخرج من كلية التجارة جامعة عين شمس عام ٢٠٠٨، بجانب عمله في مجال التدريب و إدارة الموارد البشرية يعمل في مجال الكتابة والتحليل الرياضي منذ عام ٢٠٠٦ وحاليا يعمل مدير موقع كايروستيديوم ومحلل أداء في المصري اليوم.
لحظات ..

اشترك في بريد كوراستاتس جازيت

حابب يصلك اشعار عند وجود مقالات جديده؟ ادخل البريد الالكتروني واسمك وسنوافيك بكل جديد.